fbpx
Skip to content Skip to footer

كيفية إنشاء متجر إلكتروني احترافي في 7 خطوات

يخضع عالم التجارة دائمًا إلى قانون التغيير والتطور، ويعد تحول جزء كبير من التجارة إلى التجارة الإلكترونية هو أحد أبرز تلك التطورات الراهنة، فمع سحب التجارة الإلكترونية البساط من التجارة التقليدية اتجه أصحاب المؤسسات إلى إنشاء المتاجر الإلكترونية للبيع من خلالها، لكن ما خطوات ذلك؟

نستعرض معك في هذا المقال كيفية إنشاء متجر إلكتروني احترافي لمواكبة هذه التطورات وتوسيع دائرة أعمالك.

ما هي التجارة الإلكترونية – E-Commerce؟

التجارة الإلكترونية هي شراء وبيع السلع -سواء بين مستهلك وشركة، أو شركة وشركة أخرى- من خلال الإنترنت، وتتمكن المؤسسات من تداول منتجاتها دون قيود مرتبطة بالوقت أو بالحواجز الجغرافية.

أُنشئت التجارة الإلكترونية لتسهيل المعاملات التجارية وتجنب المشكلات والأخطاء البشرية الكثيرة التي تحدث على أرض الواقع، ويرجع أصل هذه النشأة إلى عام 1948 في مدينة برلين عند حصارها، إذ تم القيام بطلب البضائع بشكل أساسي عبر إرسال واستقبال الرسائل النصية، ومن هنا تطورت التجارة الإلكترونية لتصبح على الوضع الحالي الذي يسعى فيه كل من يقوم بالأعمال التجارية إلى إنشاء متجر إلكتروني لملاحقة تغيراتها، واستمرار البقاء في السوق.

خطوات تسبق إنشاء متجر إلكتروني على الإنترنت

هناك عدة أمور لا بد من تنفيذها قبل إنشاء متجرك الإلكتروني، وتتمثل في:

دراسة السوق جيدًا

دراسة السوق هي سر تواجد المنتجات والخدمات، إذ تساعدك على فهم رغبات واحتياجات المُستهلكين الفعلية، ومُتوسط إنفاقهم شهريًا، وعاداتهم في الشراء، والطريقة الأنسب لشحن المُنتجات لهم، والمشكلات التي تواجههم، والمنتجات التي تقوم بحل المشكلات لديهم، إلخ.

إلى جانب ذلك، فدراسة السوق بشكل جيد تساعد أيضًا على توقع المشكلات والعقبات الشائعة في السوق المستهدف، وبالتالي توفير حلول مناسبة لتلك العقبات.

تحديد الخدمة أو المنتج

بعد دراسة السوق ومعرفة المشكلات التي تواجه الجمهور، يتعين عليك تقديم الحل على هيئة منتج أو خدمة، فكلما زادت حلولك لمشكلة ما زاد الإقبال على منتجك أو خدمتك وبالتالي تزداد فرصة الانتشار وزيادة نسبة المبيعات.

وضع خطة محكمة

عرض المنتجات ليس خطوة ارتجالية أو عشوائية، وإنما عملية يجب أن تتم وفق خطة واقعية ومرنة، وموضوعة بإحكام، تتناسب مع ما تملك من جهد ووقت ومال، فاحرص على ألا تبدد أموالك أو طاقتك في خطوات خاطئة، لذلك ربما ستأخذ هذه الخطوة وقت وبحث وتفكير كبير منك، ولكن لا بأس، فالمهم أن تخرج بخطة ممتازة تمكنّك من الوصول إلى هدفك في خطوات واضحة ومحددة.

تحديد مصدر تمويلك

بغض النظر عما تقدمه، ستحتاج إلى مصدر تمويل ثابت ومحدد، فالرغبة في نمو العمل ليست بالأمر الهين وتحتاج إلى كثير من النفقات، فمثلًا إنشاء متجر إلكتروني سيتطلب منك توفير مبلغ معين له، سواء لبناءه من الألف للياء، أو للتسويق له وتطويره، فهذا فقط للمتجر الإلكتروني، فماذا عن العمل بالكامل؟ بالطبع ستحتاج إلى وسيلة تعزيز مالية مستمرة.

تحليل نتائج عملك

سيساعدك تحليل نتائج العمل على معرفة نقاط قوتك وضعفك، ومن خلاله ستتمكن من تحديد:

  • أسعار عروضك
  • اتجاهات الشراء
  • المبلغ الذي يرغب العملاء في دفعه
  • الخصومات التي تخطط لتقديمها
  • حصتك السوقية المتوقعة
  • نظرتك المستقبلية للعمل
  • النمو المتوقع لنشاطك التجاري
  • المشكلات التي تواجه العملاء

وبذلك تتضح الصورة كاملة، وتكون على علم بكل ما يمر به عملك من سلبيات وإيجابيات، وتتجه إلى عملية التطوير التي تبدأ بإنشاء متجر إلكتروني.

خطوات إنشاء متجر إلكتروني بطريقة احترافية

خطوات إنشاء متجر إلكتروني بطريقة احترافية

لإنشاء متجر إلكتروني بشكل منسق نحتاج إلى تنفيذ عدة خطوات بشكل تسلسلي، من أبرزها:

1- حدد اسم العلامة التجارية

إذا كنت بالفعل صاحب عمل تجاري على أرض الواقع وتريد إنشاء متجر إلكتروني احترافي، فيجب عليك اختيار نفس اسم عملك الأساسي، أما إذا كان هذا أول عملك، فيجب عليك اختيار اسم ذا عدة سمات أهمها:

  • أن يكون مميزًا، فمن الضروريّ أن يكون اسم العلامة التجارية مختلفًا وفريدًا، وليس معتادًا أو تقليديًا.
  • أن يكون ذا مغزى، ويعبر عن جوهر العلامة التجارية وينقل من خلاله رسالة للجمهور.
  • يمكن فهمه وتداوله بسهولة بين مستخدميه.
  • أن يكون قابلًا للامتلاك، فبما أن الأسماء كثيرة ومتعددة ومن الوارد تكرار استخدامها، فإن ذلك سيتسبب بالمشكلات إذا ما رغب صاحب العمل امتلاك الاسم، لذا يجب انتقاء اسم المتجر الإلكتروني بدقة وبحرص شديد وبعد بحث كثير للتأكد من فرديته.

ويمكنك اختيار اسم المتجر الإلكتروني عن طريق أداة لاقتراح أسماء العلامة التجارية.

2- اختر قناة البيع عبر الإنترنت

في حالة بدء أول مشروع تجاري لك عبر الإنترنت أمامك أحد الخيارين التاليين:

إنشاء موقع و Domain خاص بك

إذا اخترت تلك الطريقة فسيتطلب منك الأمر شراء Domain خاص بك، وبذل بعض الجهد في البداية لتصميم الموقع، وتحسين محركات البحث SEO حتى يتمكن عملائك من الظهور إلى متجرك من خلال عمليات البحث.

استخدام موقع بيع إلكتروني حالي

يمكن اعتبار استخدام موقع بيع إلكتروني بمثابة محطة أولية للبيع إلى حين كسب عدد من العملاء تجاه مؤسستك، فارتفاع عدد زوار الموقع يساهم في اختصار الوقت المطلوب لبدء عملية البيع بنجاح.

بالإضافة إلى ذلك، تمنحك تلك الاستراتيجية فرصة للتعرف على المنافسين ومعرفة آلية العمل داخل مواقع التجارة الإلكترونية، كي تكون دراية تامة بكيفية إنشاء متجر إلكتروني احترافي خاص بك.

اقرأ أيضًا: تعرف على أهم 9 استراتيجيات في التسويق للمتاجر الإلكترونية.

3- صمم مظهر متجرك الإلكتروني

يعد مظهر متجرك الإلكتروني عاملًا رئيسًا في جذب العملاء إليك، تخيل عندما تزور موقع إلكتروني غير منسق، أو ألوانه غير مريحة للعين، هل ستستمر في عملية التصفح؟

بالطبع لا، ولكي تتجنب فقد عدد كبير من العملاء عليك باتباع ما يلي:

  • اختر نظام الألوان الخاص بك بما يتناسب مع علامتك التجارية، وفي نفس الوقت يكون متناسق.
  • حدد حجم النص، ونوع الخط المستخدم في متجرك الإلكتروني بعناية.
  • خطط جيدًا لأماكن القوائم المختلفة في المتجر الإلكتروني.
  • أضف عناصر ًا مرئية عالية الجودة، وقم بتنسيقها بشكل مناسب.
  • تأكد من إضافة جميع بيانات حسابات التواصل الاجتماعي الخاصة بمشروعك على المتجر الإلكتروني.

وبهذا تضمن الظهور أمام العملاء بشكل يليق بمؤسستك، وتتجنب التسبب في أي انزعاج لهم.

4- أضف منتجاتك على المتجر الإلكتروني

في تلك الخطوة يتعين عليك إضافة المنتجات على موقعك الإلكتروني، ويجب أن تدرك هنا أن اسم المنتج فقط لا يكفي لجذب انتباه عملائك، فأنت بحاجة إلى إضافة المزيد مثل:

وصف المنتج

ضع قائمة بأوصاف المنتج الرئيسة مثل الحجم، المقاس، اللون، المادة الخام وغيرها من البيانات وفقًا لنوع المنتج، ولا تنس شرح طريقة استخدام ذلك المنتج إن وجدت مع إبراز أهمية اقتنائه.

صورة المنتج

لا بد من الاستعانة بمصور بارع لتصوير المنتجات باحترافية، ومن ثم عرضها على المتجر، وذلك لأن صورة المنتج هي أول ما يقع عليه عين العميل، وإذا لم تُعرض بشكل يليق بمؤسستك، ستكون عرضة لعدم إتمام عملية البيع، ولكن احذر من عرض صور غير مطابقة للمنتج الأصلي، لأن ذلك يقلل من ثقة العميل بمؤسستك.

تصنيفات المنتجات

يساعد تصنيف المتجر الإلكتروني في وصول عملائك إلى ما يحتاجون بشكل سريع لما، خصوصًا إذا كان هناك تشعب في الأصناف كالملابس والإكسسوارات.

وننصحك أيضًا عند تصنيف المنتجات بإضافة عوامل تصفية إضافية لمساعدة العملاء في تضييق نطاق خياراتهم، وقد يكون ذلك من خلال (نطاق السعر – اللون – المادة..) وفقًا للسلعة التي تقدمها.

5- حدد سياسة الشحن

تعد شركات الشحن بمثابة الوجه الآخر للعملة بالنسبة للمتاجر الإلكترونية، وكي تضمن إنشاء متجر إلكتروني احترافي يجب عليك تحديد سياسة الشحن الخاصة بك، وتوضيحها للعملاء كي تتجنب الوقوع في أي مشاكل.

انتبه جيدًا لعملية تغليف المنتجات كي لا تُهدَر أثناء الشحن نتيجة عدم تقبل أي عميل استلام المنتج في حالة مزرية، مما سيزيد من معدل المرتجعات ومن ثم فقد ذلك العميل.

إلى جانب ذلك، عليك تحديد نطاق الشحن الخاص بمتجرك والأسعار والمدة الزمنية الخاصة بكل منطقة، إلى جانب مدة توصيل المنتج، ويفضل إرسال إشعار للعميل قبل تحرك الطلب إليه.

6- قم بالترويج لمتجرك الإلكتروني

طرق الترويج لمتجرك الإلكتروني

يتعرض الكثير من رواد الأعمال لإحباط شديد في حالة عدم دخول زوار إلى متجرهم الإلكتروني، خاصةً بعد بذل كل ذلك الجهد، لذلك يجب الترويج جيدًأ قبل إطلاق المتجر، ويتم ذلك عن طريق:

وسائل التواصل الإجتماعي

ابدأ في جذب العملاء عبر وسائل التواصل الإجتماعي بعروض تشويقية لمنتجاتك قبل بدء التشغيل، وشاركهم بمعاينات ما وراء الكواليس، واجعلهم في ترقب دائم لكل ما هو جديد.

قم بالإعلان عن موعد الإطلاق في ظل حالة من الخصومات والعروض الترويجية لهؤلاء المتابعين، وعزز شعورهم بالولاء إلى علامتك التجارية، وبهذا تضمن تواجدهم الدائم.

الاستعانة بأحد المؤثرين – Influencers

يهتم الكثير من العملاء بآراء بعض الـ Influencers على الإنترنت، وفي رحلتك لإنشاء متجر إلكتروني احترافي يمكنك طلب المساعدة من أحد المشهورين للتحدث عن علامتك التجارية أمام جمهورهم.

الإعلانات المدفوعة

لا تغفل عن تخصيص جزء من نفقاتك للحملات الإعلانية المدفوعة، وتحديد الهدف المرجو منها (رسائل – تفاعل..)، مما يسهل عليك الوصول إلى عدد كبير من العملاء المحتملين.

وباتباع تلك الاستراتيجيات تكون على استعداد تام لإطلاق متجرك الإلكتروني مع ضمان وجود عدد من العملاء في حوزتك ينتظرون وصولك إلى الساحة.

7- اختبر متجرك الإلكتروني قبل الـ Launching

بمجرد الانتقال من مرحلة إنشاء متجر إلكتروني احترافي إلى مرحلة بدء الاستخدام يجب عليك القيام باختبار سريع للتأكد من مدى تجهيزه، إذ يتضمن ذلك:

  • مراجعة جميع عناوين الصفحة الرئيسة، والعبارات التي تحث المستخدم على اتخاذ قرار الشراء.
  • اختبار تجربة الدفع عبر المتجر الإلكتروني، مع التحقق من تكامل معالجات الدفع (بطاقات الائتمان – PayPal..).
  • التأكد من أن جميع الصور عالية الجودة، وحجمها مناسب حتى لا تؤثر بالسلب على سرعة الموقع.
  • البحث عن أوصاف المنتج وخصائصه وتأكد من ظهورها للمستخدم.
  • التأكد من إمكانية التنقل بين صفحات المتجر الإلكتروني بسهولة دون حدوث أي خلل.
  • التأكد من إدراج كل مخزون الأصناف بشكل صحيح ومنسق.
  • ضمان عمل الأكواد الترويجية المستخدمة في الخصومات والعروض بشكل سليم.

ويجب ألا تغفل عن اختبار عمل متجرك الإلكتروني بشكل جيد من خلال جميع الأجهزة سواء كان ذلك على سطح المكتب أو الأجهزة المحمولة.

وبعد اتباع جميع الخطوات السابق ذكرها تضمن إنشاء متجر إلكتروني احترافي يبدأ رحلته في عالم التجارة الإلكترونية بكل قوة وكفاءة، وتكون على أتم استعداد لمواجهة المنافسين لك مهما كان مجال عملك.

المصادر

Start an ecommerce business in 2022
How to Start an E-Commerce Business: A Step-by-Step Guide
How to Create, Setup, and Launch a Profitable Online Store (Seriously)
How to Start an Online Store in 2022 (Step by Step)

 

 

عرض التعليقاتاغلق التعليقات

اترك رد