fbpx
Skip to content Skip to footer

عوامل اختيار شركات الشحن

هل زادت حاجة الأعمال إلى شركات الشحن؟

مع تطور التكنولوجيا ودخولها عالم الأعمال والتجارة بدأنا رؤية أوجهًا جديدة للعمل وطرقًا متخلفة لإنجاز الأشياء، فمع وجود البرامج السحابية تستطيع إنجاز عملك بأسرع الطرق وأكفأها مع الاستغلال الأمثل للموارد البشرية، ومع برامج التواصل الاجتماعي المتطورة لم تعد بحاجة لقطع آلاف الأميال لحضور الاجتماعات الضرورية، ومع وجود منصات التجارة الإلكترونية أصبح بإمكانك إنشاء متجرك الخاص بك على شبكة الإنترنت (online) وجني الكثير من الأرباح، ومع وجود شركات الشحن والمتاجر الإلكترونية لن يضيع الكثير من وقتك في البحث عن المنتج الفلاني.

وكنتيجة حتمية لتطور المتاجر الإلكترونية تطورت شركات الشحن وتعددت أدواتها باعتبارها الوسيط بين المتجر الافتراضي والعميل.

أثناء رحلة التاجر في اختيار شركة شحن مناسبة تُعرض عليه الكثير من الاختيارات والوعود والشعارات، لكن لا مجال للمجازفة مع شركات الشحن هنا! فالأمر يتعلق بالمال الآن ومستقبل تجارة هذا الشخص!

هناك مجموعة من المعايير والعوامل التي يجب أن يضعها التاجر في الاعتبار أثناء بحثه تساعده في اختياره وتوفر عليه الكثير من الوقت والجهد، حيث أن شركات الشحن كثيرة والمنافسة شرسة، وليس المهم أن تكون الشركة ذات شهرة واسعة؛ الأهم من ذلك هو تجربة الشحن لأنها إن كانت سيئة فهذا ما سيتكلم عنه الناس وتُعرف به الشركة ونشاطك على السواء.

ومن هذه المعايير.

وقت التسليم

وهو الوقت الذي تستغرقه شركات الشحن في إيصال الشحنة أو السلعة من لحظة استلامها من التاجر وخروجها من المستودع وحتى لحظة وصولها للعميل.

ويختلف وقت التسليم تبعًا لمجموعة من العوامل مثل مكان التسليم ومتوسط وقت التسليم لدى جدول الشركة، وكلما كان تسليم الشحنة أسرع كان هذا أدعى لزيادة معدلات تقييم الشركة وثقة التاجر بها لانعكاس هذا على رضا العميل في المقام الأول.

طريقة تعامل مندوبي شركات الشحن

كما هو معروف فإن رضا العميل عن المنتج وطريقة وسرعة توصيله إليه من أهم الأمور في عملية البيع، فرضا العميل يعني طلبات أكثر وتقييم أعلى وتوصية لعملاء آخرين، لذا من عوامل اختيار شركات الشحن المناسبة هو التأكد من كفاءة مندوبيها وطريقة تعاملهم مع العملاء ويستطيع التاجر أن يستنتج هذا الأمر ببساطة من طريقة التعامل بينه وبين المندوب أولًا.

لباقة المندوب مع التاجر والعميل تعود بالنفع على كافة الأطراف، فمن ناحية سيزدهر عمل التاجر ومن ناحية أخرى ستزداد ثقته في شركة الشحن مما يعني المزيد من التعامل.

استخدام التكنولوجيا

استخدام الأدوات الذكية لإدارة عملية الشحن بمراحلها تجعل كلًا من التاجر والعميل على علم بحالة الشحنة ومكانها لحظة بلحظة وذلك من خلال التكامل بين المتجر الإلكتروني وبرامج الـ ERP مما يجعل عملية التوصيل أسهل وأكثر وضوحًا، كما أن استخدام الأدوات الذكية يساعد التاجر في معرفة سير عمله من خلال تقديم تقارير دورية لكل تفاصيل العمل وبجانب هذه المميزات فإنها توفر عليه الكثير من الوقت والمال والمجهود.

بعد كل تلك المميزات المتعلقة باستخدام شركات الشحن للتكنولوجيا والأدوات الحديثة، هل ما زلت تبحث عن شركة شحن تقليدية! 

سياسة التعويض

وضوح سياسة التعويض لدى شركات الشحن في حالة ضياع الشحنة أو تلفها أحد أهم المعايير التي ينبغي أن يهتم بها التاجر.

فمن الضروري أن يكون واضحًا هل تتحمل الشركة جزء من قيمة الشحنة أو قيمتها كاملة حال الضياع أو التلف، وعند وصول الشحنة متأخرة جدًا عن الموعد المحدد بمدة طويلة من يتحمل تكلفة الشحن! هل ما سبق من بنود واضحًا من طرف الشركة أم لا! 

التسليم في العطلات الأسبوعية

شركات الشحن

من أكثر الأمور التي تهم التاجر أو العميل على السواء هو وصول الشحنة في وقتها المحدد، حتى وإن صادف هذا العطلة الأسبوعية؛ أما من ناحية شركات الشحن فإن إمكانية التسليم طوال الأسبوع من أهم أبرز الخدمات التي تحقق لها شهرة وانتشارًا. 

إن كان عملك يتميز بكثرة الطلبات وتتابعها فحرصًا منك على عملائك وتقديم مستوى خدمة أفضل قم بالبحث عن شركة شحن مناسبة لديها إمكانية التسليم في أوقات العطلة.

لا تنس الاستفسار عن الرسوم الإضافية والتحديد مسبقًا من سيقوم بدفعها، أنت أم عميلك! 

طرق الشحن

إن كان نشاطك يستهدف العملاء الدوليين بجانب المحليين فيجب عليك أن تبحث عن شركات الشحن التي تقوم بخدمة الشحن الدولي بجانب المحلي، ومعرفة طريقة الشحن بالضبط، هل هي برية أم بحرية أم جوية؟ وما الرسوم الإضافية لهذه الخدمة؟ وما الإجراءات المتبعة لحماية شحنتك أثناء نقلها؟ 

اقرأ ايضا في مدونة إدارة: المحاسب المستقل 

عرض التعليقاتاغلق التعليقات

اترك رد