fbpx

إدارة البيع على شوبيفاي | قصة نجاح “جبنالك.كوم” مع برنامج إدارة

9 دقائق للقراءة
إدارة البيع على شوبيفاي | قصة نجاح “جبنالك.كوم” مع برنامج إدارة

جبنالك.كوم هو متجر إلكتروني مصري، يضم مجموعة متنوعة وغريبة من أدوات المطبخ، والإلكترونيات، ومنتجات الصحة والجمال، وغيرها من المنتجات التي تسهل الأنشطة اليومية المختلفة، وتختصر الوقت والجهد.

مشروع رقمي ينطلق

متجر جبنالك.كوم

مكان واحد تستطيع من خلاله اقتناء الأدوات التي تحتاجها في الحياة اليومية!

طرأت هذه الفكرة بالتزامن مع صعوبة إيجاد متجر إلكتروني في مصر يوفر أدوات ذكية بجودة عالية، وتجربة شراء سلسة في نفس الوقت، وبعد دراسة السوق جيدًا، ومعرفة مدى جدوى تنفيذ المشروع خرجت الفكرة للنور، وانطلق موقع جبنالك.كوم، ليلبي تلك الحاجة.

استعان أحمد عوف -مؤسس ومدير جبنالك.كوم– بشوبيفاي في إنشاء المتجر، لتسهيل تجربة الشراء، فمنذ اللحظة الأولى للانطلاق وهو يبذل قصارى جهده في سبيل راحة العميل، ويتضح ذلك جليًا فيما كتبه في صفحة التعريف بالمتجر:

“هدفنا الأول والأخير هو راحتك واطمئنانك وأنت بتشتري من جبنالك.كوم، علشان كدا إحنا في خدمتك طوال أيام الأسبوع، وتقدر تتواصل معنا بطرق كتير، وإحنا دايمًا هنعمل أي حاجة علشان تكون مبسوط، ومستمتع بتجربة تسوق فريدة من نوعها في مصر”.

هذا عن الجانب الخاص بالتعامل مع العملاء، أما عن جانب إدارة المخزون، وإدارة المتجر في بداية انطلاقه بشكل عام فقد اختلف الأمر بعض الشيء.

بين جداول البيانات وتحديات إدارة البيع على شوبيفاي

كأي مشروع جديد، يكون الأمر مستقرًا في البداية، وسرعان ما تظهر تحديات لم تكن في الحسبان، وهذا ما حدث بالفعل مع متجر جبنالك.كوم.

واجه مسؤولو المتجر صعوبة في إدارة البيع على شوبيفاي، فمنصة شوبيفاي ليست مكانًا لإدارة المخزون، وهنا بدأت رحلة التسجيل اليدوي، والاستعانة بجداول الإكسيل التي لم تصمد طويلًا أمام متطلبات هذا المشروع!

ففي تلك المرحلة، اضطر الموظفون إلى إنفاق المزيد من الوقت والجهد في سبيل تسجيل كل ما يخص كميات المخزون يدويًا، للتمكن من إعادة الطلب، والحفاظ على مستوى المخزون، ولكن الأمر لم يتوقف عند استنزاف الموارد.

فمع كل عملية تسجيل يدوي كانت تتجدد فرصة حدوث الأخطاء اليدوية التي تؤثر بالسلب على نجاح المتجر، ومع تكرار ذلك بدأت المشكلة في التفاقم، وأصبح الإدخال اليدوي كابوسًا يؤرق الإدارة والموظفين.

وهنا عزم مؤسس المتجر على إيجاد حل شامل يخفف أعباء إدارة البيع على شوبيفاي، ويمهد الطريق أمام النمو المستقبلي، وفي رحلة بحثه عن ذلك الحل توصل إلى “إدارة” الذي ساعده في التخلص من قيود جداول إكسيل، وفتح أبوابًا جديدة لمجموعة من المميزات التي تحسن سير العمل.

“إدارة” يغير قواعد اللعبة

الربط بين إدارة وشوبيفاي ومصلحة الضرائب الإلكترونية

كان مجيء “إدارة” مفتاحًا لحل مشكلات إدارة المخزون، والتسجيل اليدوي للبيانات، وما يترتب عليه من تحديات، فمن خلال الربط بين “إدارة” وشوبيفاي أصبحت بيانات المخزون تتزامن تلقائيًا وبشكل لحظي، وبالتالي لم تعد هناك حاجة إلى الإدخال اليدوي مرة أخرى.

إلى جانب ذلك، استطاع المسؤولون تزويد العملاء بمعلومات دقيقة حول توافر المنتجات، مما ساهم في تحسين تجربة العملاء، وتحقيق الهدف الذي يسعى إليه أحمد عوف منذ البداية.

وهنا كان من السهل ملاحظة الفارق من خلال مراقبة الوقت والجهد والتكاليف المرتبطة بإدارة البيع على شوبيفاي، فقد أصبحت مهمة التعامل بجداول إكسل المعقدة ماضيًا، وأصبح لدى الفريق الآن القدرة على توجيه طاقاتهم نحو جوانب أكثر أهمية في عملهم، مثل: تطوير المنتجات، وتفاعلهم مع العملاء، وغير ذلك الكثير.

ومع استمرار نمو جبنالك.كوم، واعتماد نظام الفاتورة الإلكترونية أصبح الانضمام إلى المنظومة الإلكترونية أمرًا إلزاميًا، وهنا تأكد مسؤولو المتجر مرة أخرى من أن “إدارة” كان أنسب خيار لهم.

اختصر “إدارة” رحلة الربط مع المنظومة الإلكترونية، ليُمَكن مسؤولي جبنالك.كوم من إصدار أول فاتورة إلكترونية متوافقة مع متطلبات مصلحة الضرائب المصرية، ويساعدهم في التخلص من الفواتير الورقية التي تكثر معها فرص حدوث الأخطاء اليدوية.

وبالتالي ساهم “إدارة” في كتابة فصل جديد في قصة نجاح جبنالك.كوم سواء في إدارة البيع على شوبيفاي، أو إدارة العمليات الداخلية بشكل عام، ولا زالت تلك القصص تدفعنا إلى المزيد من التطوير في سبيل تقديم أفضل خدمة لعملائنا.

مقالات ذات صلة

3 دقائق للقراءة

إصدار الفواتير الإلكترونية … خطوات العتال نحو المستقبل الرقمي

أعلنت مصلحة الضرائب المصرية في العام 2020 توديع عصر الدفاتر الضريبية الورقية وبداية عهد جديد تُستخدم فيه الطرق الذكية وأحدث التقنيات لإصدار الفواتير الضريبية بشكل رقمي، "إصدار الفواتير الإلكترونية"، وذلك…

4 دقائق للقراءة

الغزاوي يحتفل بـ 70 عاماً على تأسيسه، ويتطلع للمستقبل مع “إدارة”

تأسست شركة الغزاوي عام 1950 على يد الحاج "حسن الغزاوي" لتصبح بعد مرور 7 عقود من رواد تجارة التجزئة في مصر عبر العديد من الفروع المنتشرة في مدينة الزقازيق. بعيدًا…

4 دقائق للقراءة

الجودة في مقابل السعر.. كيف أبدعت “سترة” في تحقيق هذه القاعدة؟ (دراسة حالة)

سترة اسم لماركة ملابس شابة تم إنشائها عام 2016، تهتم بجودة التفصيل بأسعار في متناول اليد، تستهدف جمهور الشباب المحب للموضة، وتتميز بالتصاميم الجريئة مع إضافة بصمتهم الخاصة على التصاميم…