fbpx
Skip to content Skip to footer

كيف يدعم “إدارة” نجاح التجارة الإلكترونية؟ | تعرف على أهم الخصائص

دائما ما يبحث أصحاب التجارات عن التوسع لتجارتهم؛ للوصول إلى شريحة أكبر مما يؤثر بالطبع على نسبة المبيعات، ولم يعد التوسع الآن مقتصرًا على افتتاح فرع جديد في مكان ما، فالتجارة الإلكترونية غيرت تلك المفهوم بشكل جذري، ومع الوقت أصبح كل صاحب تجارة يسعى لإنشاء تجارته الإلكترونية.

ولأن هذا النوع من التجارة يحتاج إلى التعامل مع الموقع الإلكتروني وشركات الشحن وإدارة المخزون وغيرها من العمليات الإلكترونية فإن برامج ERP صممت خصيصًا لاختصار العديد من خطوات تداول السلع ومتابعة سير العملية بدقة ورفع كفاءة العمل، وهذا ما يمكنك الحصول عليه مع “إدارة”.

لنتعرف على الخصائص التي تقدمها “إدارة” لدعم نجاح التجارة الإلكترونية.

كيف تدعم “إدارة” نجاح التجارة الإلكترونية؟

تقدم “إدارة” العديد من الخصائص التي تلعب دورًا هامًا في نجاح وتطور التجارة الإلكترونية، ومن أبرزها:

1. تكامل إدارة مع متجرك الالكتروني

نجد أن هناك العديد من الخطوات اللازم متابعتها بدقة والتحقق منها للتمكن من إتمام عملية البيع الواحدة بداية من إنشاء حساب خاص بالعميل مرورًا بتوفير المنتج المطلوب في المكان المناسب للعميل وتسهيل إجراءات الدفع، حتى ينتهي الأمر بشحن المنتج وإدارة الحسابات مع شركات الشحن والكثير من الخطوات الأخرى التي تتطلب الكثير من الوقت والجهد.

لذا فلا بد من تحقيق التكامل مع المتجر الإلكتروني لتسهيل تلك الإجراءات، وهذا ما يوفره لك “إدارة”؛ فمن خلال واجهة برمجة التطبيقات -APIs- ستجد كل العمليات التى تتم على متجرك الالكتروني متكاملة ومتزامنة.

بالتالي تتمكن من ربط ومزامنة العمليات المختلفة التى تتم على متجرك الإلكتروني بشكل لحظي مما يضمن لك رفع كفاءة سير العمل.

2. التكامل مع منصات التجارة الإلكترونية

دعنا نفترض أنه ليس لديك معرفة مسبقة في مجال البرمجة لإعداد المتجر الإلكتروني الخاص بك بمفردك، عند إذن يمكنك التعاقد مع أحد المبرمجين للقيام بهذا العمل، لكن هذا يعني إنفاق المزيد من المال دون أي ضمان أن تكون منصة التجارة الإلكترونية مطابقة للمعايير التي تريدها بنسبة 100%.

لذلك يمكنك الاستعانة بإحدى منصات التجارة الإلكترونية التي تختصر عليك الطريق وتساعدك في إنشاء متجرك الإلكتروني بالشكل الذي تريده، ومن أبرز تلك المنصات:

منصة Shopify

شوبيفاي هي منصة شهيرة توفر واجهة بسيطة وسهلة التخصيص لاستخدامها في الأعمال التجارية المختلفة، وتقدّم الخيارات التخصيصيّة لمتجرك الإلكتروني، والتكامل مع وسائل متنوعة للدفع ومعالجة التسويق وتصميم الويب

منصة Woocommerce

تسمح تلك المنصة بتحويل موقعك وتطويره إلى متجر أونلاين يتمتع بسهولة الاستخدام والتصفح، بالإضافة إلى احتوائه على جميع الموارد الأساسية لعمل منصة التجارة الإلكترونية لديك مثل: سلة المشتريات، طرق الدفع وإدارة المنتجات.

منصة الدكان

منصة لرواد الأعمال والموردين لعرض وبيع منتجاتهم، ويوفر لك امتلاك source code لمتجرك واستضافته على الخوادم الخاصة.

توفر لك “إدارة” تكاملًا تامًا مع العديد من منصات التجارة الإلكترونية العالمية مثل شوبيفاي ووكوميرس وغيرهما من المنصات؛ وذلك للتغلب على مشكلات ربط إجراءات التشغيل بالمتجر الإلكتروني وتجنب المشكلات الناتجة عن عدم المزامنة بين المتجر والمنصة المستخدمة.

3. تنبيهات وإدارة المخزون

المخزون يعني لصاحب العمل المال؛ لأنه يعد من أكبر الأصول التي يمتلكها، وسوء إدارته هو أحد أهم أسباب فشل الشركات الصغيرة بعدة طرق مثل:

 وجود كمية كبيرة جدًا من المخزون

يؤدي تواجد كمية كبيرة من المخزون إلى تحملك لمزيد من التكلفة؛ إذ تدفع مقابل ذلك مساحة أكبر للمستودع، وهذا أمر مكلف، وقد تفسد العناصر القابلة للتلف قبل أن تتمكن من بيعها.

 وجود كمية قليلة جدًا من المخزون

يتسبب ذلك في لجوء العميل إلى طلب السلعة من مكان آخر، كما أن نفاذ المخزون سيجعلك تفقد نسبة المبيعات المتوقعة، وإذا حدث ذلك فإنك ستفقد أيضًا نسبة من عملائك.

بالتالي يجب أن يكون هناك رؤية واضحة للسلع الموجودة في المخازن؛ فالرؤية المتكاملة لعملية المخزون من البداية إلى النهاية تُساعدك في الحفاظ على مستويات المخزون المثالية خلال العام وتحقق لك عائد استثمار ممتاز.

لذا نوفر لك خدمة إدارة مخزون التجارة الإلكترونية التي يمكن من خلالها تتبع مستويات المخزون والأوامر والمبيعات والتسليمات وإدارتها وتنظيمها، وتُساعدك أيضًا في:

خفض التكاليف

وجود نظام إداري قوي بقسم المخازن يمكنك من اتخاذ القرارات السليمة لطلب المخزون في الأوقات المناسبة وبالكميات المناسبة حتى لا يكون لديك حالة تكدس أو نقص في المخزون، وبالتالي فهو يقلل التكاليف بشكل كبير.

زيادة الإنتاجية

من خلال “إدارة” ستتمكن من الوصول إلى جميع البيانات التي تريدها ومراجعتها أو التعديل عليها بسهولة وفي أي وقت شئت، وبالتالي فالبحث عن منتج ما أو تتبع حركته لم يعد يستغرق الكثير من الوقت كما كان يحدث من قبل، مما ينعكس على إنتاجية الموظفين.

توفير مساحة

يؤدي المخزون المدار بشكل جيد إلى مستودعات أكثر كفاءة وتنظيمًا، وبالتالي يوفر مساحة كبيرة من المخازن يمكن استغلالها في أمور أخرى .

عملاء أكثر سعادة

من خلال “إدارة” ستتمكن من يتم شحن الطلبيات بشكل أسرع وأكثر دقة، مما يؤدي إلى رفع مستوى رضا العملاء عن الخدمات والسلع المُقدمة.

بالإضافة إلى ذلك فإن “إدارة” يقوم بتحديث رصيد المتجر بشكل لحظي، ويوفر لك خاصية التنبيهات للمخزون؛ إذ يتم إرسال إشعارًا للمسؤول عند وصول المنتج إلى الحد الأدنى من التوافر؛ حتى تتمكن من طلبه مجددًا وتجنب نفاذ كميته، وبالتالي فإن ذلك يضمن لك تنظيم دقيق للمخزون وكذلك ضمان وجود السلع باستمرار لعملائك.

4. إدارة التعاملات مع شركات الشحن

كيف يسهل "إدارة" تعاملاتك مع شركات الشحن؟

لشركات الشحن أهمية كبيرة في التجارة الإلكترونية؛ فهي الوسيط بينك وبين عملائك في تحصيل الأموال، ونجد أن قيمة الشحن وسرعة التوصيل من أهم العوامل التي تؤثر على قرار الشراء عند العميل.

وبالتالي عند إهمال إدارة التعاملات مع شركات الشحن فأنت تتسبب في ظهور العديد من المشكلات مثل:

  1. عدم معرفة المبالغ المطلوب تحصيلها من الشركات
  2. عدم معرفة المبالغ المطلوب تسديدها
  3. عدم تحديد من يتحمل مبلغ الشحن في حالة المرتجعات

لذا نوفر لك برنامج إدارة التعاملات مع شركات الشحن لتيسير التواصل بينك وبين شركات الشحن؛ إذ يساعدك على:

  • تنظيم ومعرفة جميع التقارير التى تحتاجها بكل سهولة للشحنات
  • متابعة التحصيل النقدى من المناديب ومتابعة الفواتير عن عمليات الشحن.
  • تنظيم العملاء ومواعيد استلام وتسليم الشحنات.
  • تتبع الشحنات بكل سهولة ومعرفة حالة كل شحنة وتحركاتها بالتاريخ والوقت.
  • متابعة مراحل الشحن وإدارتها باحترافية وبشكل دقيق.
  • تحديد تكلفة التوصيل وتكلفة مندوب التوصيل وتحديد قيمة الوزن الزائد لكل شحنة.
  • تفادي الخسائر بسبب فوضى التعاملات المتعددة مع شركات الشحن.

5. إدارة عمليات التسليم من المخازن

من العمليات التي تساعدك على نجاح التجارة الإلكترونية لديك هي متابعة المخازن، فمن خلال تلك المتابعة ستكون على اطلاع دائم بجميع السلع وكمياتها المتوفرة لديك، وباستخدام خاصية إدارة التسليم من المخازن ستكون قادرًا على:

  • إضافة كافة الأصناف إلى مخازنك بسهولة ويسر.
  • متابعة تحويلات المخزون والاصناف فيما بين المخازن المختلفة.
  • إجراء التقييم والجرد للمخزون وعمل تقارير بهم.
  • التسليم من مخازن متعددة في الطلب الواحد.
  • تحديد الأرصدة وجعلها متزامنة سويًا.

6. إدارة المرتجعات

مع انتشار التجارة الإلكترونية أصبح هناك حاجة إلى الأسس والمبادئ الصحيحة لإدارة تلك التجارة بشكل فعال عبر الإنترنت، ونجد أن من أكثر التحديات التي تواجه أصحاب المتاجر الإلكترونية والعملاء على حد سواء هو إدارة مرتجعات المنتجات؛ إذ تتشابه إدارة المرتجعات مع إدارة المبيعات فيما يتعلّق بآليات التوصيل، ولكنها تختلف عنها في أنها تتضمّن عمليات معقّدة أكثر.

تضمن لك “إدارة” التحكم بشكل كامل في إدارة المرتجعات وتنظيم تلك العملية بشكل بسيط عن طريق استخدام الرقم التسلسلي الخاص بها وبهذا تضمن للبائع عدم تبديل المشتري للمنتج قبل استرجاعه، حيث أن الرقم التسلسلي يُمكنك من التعرف على الأصناف ومتابعتها بسهولة.

وبالتالي فالمرتجعات لم تعد تمثل عبئًا على الموظفين، ولم يعد الأمر يتسبب في حدوث الأخطاء الحسابية كما كان يحدث من قبل في حالة الاعتماد على العمليات اليدوية فقط.

7. تنفيذ أوامر البيع باستخدام الماسح الضوئي – Scanner

أصبح الآن من الضروري لجميع الأعمال التجارية الحالية التي تبيع عبر الإنترنت أن تتنافس بشكل أكثر فاعلية، ليس فقط للبقاء في السباق ولكن أيضًا لتكون في القمة، واستخدام الماسح الضوئي في تنفيذ أوامر البيع يعد أولى خطواتك في رحلتك لتحقيق ذلك.

يعد استخدام الماسح الضوئي في استراتيجيتك التسويقية طريقة مجربة وفريدة من نوعها؛ إذ أنها تقلل من تعرضك للخطأ البشري الناتج صرف المنتجات من المخازن يدويًا والذي يتسبب في أغلب الأحيان في عدم رضاء العملاء، ويتسبب أيضًا في احتمالية حدوث عجز في منتجاتك.

يمكنك الماسح الضوئي من التأكد من أن المنتج الصادر للعميل هو نفسه المنتج الذي طلبه العميل من الموقع الإلكتروني، فلا مجال لتبديل منتج بآخر أو نقص أو زيادة أي منتج في أمر البيع.

وبتوفير “إدارة” لهذه الخاصية تستطيع تنفيذ كل أوامر بيع التجارة الإلكترونية بنسبة أخطاء تقترب من الصفر.

8. السداد المجمع لأوامر البيع

يحتاج بعض العملاء إلى تسديد أوامر بيع متعددة بشكل مجمع، وبالتالي فإن حساب ذلك ومتابعته بشكل يدوي يكون مرهقًا للموظفين، ويحتاج إلى المتابعة الدقيقة لتجنب حدوث الأخطاء الحسابية، لكن “إدارة” يزيل تعقيد تلك العملية.

يوفر “إدارة” خاصية السداد المجمع لأوامر البيع؛ إذ يمكنك اختيار أوامر البيع المراد تسديدها على مرة واحدة ومعرفة قيمتها بشكل دقيق دون الحاجة إلى العودة إلى الدفاتر الورقية.

9. استراتيجية قنوات البيع الموحدة Omnichannel

استراتيجية قنوات البيع الموحدة Omnichannel في إدارة

يوفر “إدارة” استراتيجية قنوات البيع الموحدة التي تقوم على أمرين:

  1. توفير قاعدة بيانات موحدة للعملاء
  2. تمكين العميل من استخدام أكثر من قناة بيع

توفر تلك الاستراتيجية تزامنًا مع كل قنوات البيع الخاصة بالمؤسسة، وبالتالي يكون بإمكان العميل شراء المنتج عن طريق قناة بيع معينة واستبداله عن طريق قناة أخرى دون أن يتسبب ذلك في حدوث أي خلل في حسابات المؤسسة، فجميع القنوات متزامنة.

لا تقتصر منافع قنوات البيع الموحدة على العميل فحسب؛ إذ نجد أنها تساعد البائع أيضًا على معرفة طبيعة العملاء المستهدفين وسلوكهم الشرائي وتحليل هذا السلوك للتمكن من اتخاذ الإجراءات الصحيحة ووضع خطة مناسبة مبنية على تحليلات دقيقة.

10. التصديقات والموافقات

أحيانًا ما يحتاج أمر البيع إلى موافقة المسؤول عليه للتمكن من إتمامه، لذا يقدم “إدارة” مجموعة من التصديقات التي تساعد على إنجاز العديد من العمليات وتداول البيانات يدويًا دون الحاجة إلى الاتصال المباشر بالمسؤول، ويتم تحديث تلك التصديقات لحظيًا لضمان دقة البيانات والأوامر المسجلة.

11. إنشاء صنف مجمع

تعدد بعض المنتجات في الخصائص يجعل الموظف مضطرًا إلى تسجيل كل خاصية بشكل مفصل، فعلى سبيل المثال عند تسجيل الملابس على النظام نحتاج إلى إدخال جميع ألوان ومقاسات الصنف واحدة تلو الأخرى مما يتسبب في إهدار الوقت والجهد، لكن مع “إدارة” فالأمر أصبح مختلفًا.

يتيح “إدارة” إنشاء أصناف متنوعة وتسجيل المنتجات بجميع خصائصها من خلال ضغطة زر واحدة، وبالتالي فلا حاجة إلى التسجيل المفصل.

من هنا يتضح أن “إدارة” يلعب دورًا فعالًا في دعم نجاح التجارة الإلكترونية بمختلف مجالاتها، ويجعل المسؤول على دراية كاملة بكل ما يدور بالمتجر والمزامنة بشكل لحظي لتوفير بيانات دقيقة عن السلع الموجودة.

يمكنك الآن بدء رحلتك التجارية والتواصل مع “إدارة” لمعرفة المزيد عن البرنامج.

عرض التعليقاتاغلق التعليقات

اترك رد