fbpx

كيفية حساب تكلفة البضاعة المستوردة وتحديد سعرها

5 دقائق للقراءة
كيفية حساب تكلفة البضاعة المستوردة وتحديد سعرها

تلجأ العديد من الشركات إلى استيراد البضائع بهدف التنويع في المنتجات، والوصول إلى أسواق جديدة، إلا أن تلك العملية تحمل في طياتها عدة تحديات، أبرزها ضرورة حساب تكلفة البضاعة المستوردة بدقة، فعدم تنفيذ ذلك قد يتسبب في خسائر مالية، ونفقات غير متوقعة، وعدم القدرة على المنافسة في السوق.

لذلك، يجب معرفة كيفية حساب تلك التكاليف جيدًا، وفي هذا المقال نستعرض أهمية حساب التكاليف الاستيرادية، وكيفيته بالتفصيل، فتابع معنا.

ما تكلفة البضاعة المستوردة؟

تكلفة الاستيراد هي التكلفة الإجمالية التي تتحملها المؤسسة عند شراء البضائع من الخارج، وتشمل:

  • تكلفة البضائع ذاتها
  • النقل الدولي للبضائع
  • الرسوم الجمركية
  • قيمة الضريبة
  • التأمين
  • التخزين

تختلف تلك التكلفة تبعًا لعدة عوامل أبرزها: البلد المستورد، ونوع البضائع، وقيمة الرسوم والضريبة المطلوبة، وبالتالي يجب أخذ جميع هذه العوامل في الاعتبار عند حساب تكلفة البضائع المستوردة.

أهمية حساب تكلفة البضاعة المستوردة

تكمن أهمية حساب تكاليف الاستيراد في العديد من النقاط، ومن أبرزها أنها تساعدك على:

1- تحديد التكلفة الحقيقية للبضائع

يساعد حساب تكلفة البضاعة المستوردة في فهم التكلفة الحقيقية للمنتجات المباعة، إذ لا يشمل ذلك سعر الشراء الأولي فحسب، بل يشمل أيضًا أية تكاليف إضافية مرتبطة باستيراد البضائع مثل: الشحن، والضرائب، وغيرهما كما ذكرنا.

وبالتالي فمن خلال التقييم الدقيق للتكلفة الإجمالية للسلع المستوردة يمكن للشركات اتخاذ قرارات فعالة حول التعامل مع تلك البضائع.

2- معرفة ربحية المنتجات

إن معرفة تكلفة البضاعة المستوردة أمر ضروري لتقييم الربحية، وذلك من خلال مقارنة تكلفة البضائع المستوردة بإيرادات المبيعات، وتحديد إذا ما كانت هوامش ربحها كافية أم لا، فبدون فهم دقيق لتكلفة السلع لن تتمكن من تحديد الربحية بدقة.

3- تحديد استراتيجيات التسعير المناسبة

حساب تكلفة البضاعة المستوردة هو عنصر ضروري في تحديد استراتيجيات التسعير، فمن خلال معرفة التكلفة الحقيقية للسلع يمكن للشركات تحديد أسعار تنافسية، مع السماح بهامش ربح معقول.

إلى جانب ذلك فيمكنهم أيضًا تعديل استراتيجيات التسعير الخاصة بهم لمراعاة التغيرات في تكلفة البضاعة المستوردة، مثل: التقلبات في أسعار صرف العملات، أو زيادة قيمة الرسوم الجمركية، وغيرهما.

4- التنبؤ بالأداء المالي

تلعب الحسابات الدقيقة للتكلفة دورًا فعالًا في التنبؤ بالأداء المالي، فمن خلال فهم التكلفة الحقيقية للسلع يمكن للشركات وضع توقعات أكثر دقة حول الإيرادات، والنفقات، والأداء المالي العام، مما يسمح لهم بالتخطيط للمستقبل، وتعديل استراتيجية أعمالهم حسب الحاجة.

5- الامتثال للوائح والضرائب الجمركية

قد يطلب مسؤولو الجمارك من الشركات تقديم وثائق توضح التكلفة الحقيقية للبضائع المستوردة، وبالتالي فالحسابات الدقيقة للتكلفة ضرورية لتحديد الضرائب والرسوم التي يجب دفعها على البضائع المستوردة.

كيفية حساب تكاليف البضاعة المستوردة

كيفية حساب تكاليف البضاعة المستوردة

للتمكن من حساب تكاليف الاستيراد بدقة لا بد من تطبيق عدة خطوات، وتتمثل في:

1- الحصول على فاتورة مفصلة

تتمثل الخطوة الأولى في حساب تكلفة البضاعة المستوردة في استلام فاتورة من المورد تتضمن جميع التفاصيل التي تحتاج إلى معرفتها حول البضاعة وتكاليفها.

إلى جانب ذلك، فأنت بحاجة إلى استلام وثيقة تتضمن:

  • شروط البيع التي يوافق عليها البائع والمشتري – Incoterms
  • رموز تصنيف البضاعة المستوردة – HS & HTS Codes
  • تفاصيل الجهة الشاحنة، والمرسل إليها
  • نوع العملة المستخدمة
  • ميناء التفريغ والتحميل
  • أحجام البضائع
  • سعر البضائع
  • نوع الشحنة

2- حساب تكاليف الشحن

بعد استلام عرض السعر ومراجعته جيدًا تحتاج الشركات إلى حساب تكاليف الشحن. يمكن أن تختلف تكاليف الشحن اعتمادًا على عدة عوامل، منها:

  • المسافة بين المورد والوجهة
  • طريقة النقل المستخدمة

3- إضافة الرسوم الجمركية

يجب على الشركات مراعاة أية تعريفات أو رسوم جمركية قد يتم تطبيقها، وتختلف هذه الرسوم تبعًا لبعض العوامل مثل:

  • نوع البضائع المستوردة
  • لوائح البلد المستورِدة
  • بلد المنشأ

4- حساب تكاليف التأمين

يجب على الشركات أيضًا أن تأخذ في الاعتبار تكاليف التأمين المرتبطة باستيراد البضائع، وقد تكون مطلوبة بموجب اللوائح الجمركية أو مزود الشحن.

5- إضافة أية رسوم أو مصروفات أخرى

يجب على الشركات إضافة أية رسوم أو مصروفات أخرى مرتبطة باستيراد البضائع مثل: رسوم المناولة، أو التخزين.

بعد الانتهاء من تلك الخطوات يتعين على الشركة حساب المجموع، لمعرفة التكلفة الإجمالية للسلع المستوردة، ومن ثم تحديد استراتيجيات التسعير، وتقييم الربحية، وتوقع الأداء المالي.

مثال لطريقة حساب تكلفة البضاعة المستوردة

لنفترض أن الشركة تريد استيراد 100 وحدة من منتج معين بسعر فاتورة يبلغ 10 دولارات لكل وحدة من اليابان، وقد حددت شركة الشحن تكلفة نقل تبلغ 500 دولار، وتبلغ الرسوم الجمركية والتعريفات 250 دولارًا.

إلى جانب ذلك، تبلغ تكلفة التأمين 2٪ من إجمالي تكلفة البضائع، وتبلغ رسوم المناولة والتخزين 100 دولار.

لحساب تكلفة البضاعة المستوردة، تتبع الشركة الخطوات التالية:

  1. حدد سعر الفاتورة: 10 دولارات × 100 وحدة = 1000 دولار
  2. احسب تكاليف الشحن: 500 دولار
  3. أضف الرسوم الجمركية: 250 دولار
  4. احسب تكاليف التأمين: 1000 دولار × 2٪ = 20 دولارًا
  5. أضف أية رسوم أخرى: 100 دولار

الإجمالي: 1000 دولار + 500 دولار + 250 دولار + 20 دولار + 100 دولار = 1870 دولار

لذلك، فإن التكلفة الإجمالية لاستيراد 100 وحدة من المنتج ستكون 18.70 دولارًا، ويمكن استخدام هذه المعلومات لاتخاذ قرارات فعالة بخصوص التسعير.

كيفية تحديد سعر المنتجات المستوردة

يحتاج تسعير المنتجات المستوردة إلى تنفيذ مجموعة من الخطوات المتمثلة في:

1- التأكد من حساب التكلفة الإجمالية للاستيراد بدقة

قبل تحديد سعر المنتجات المستوردة لا بد وأن تكون قد أنهيت خطوة تلخيص وحساب تكلفة البضاعة المستوردة التي ذكرناها، حتى تتمكن من اختيار سعر مناسب للبضائع.

2- تحديد هامش الربح

هامش الربح هو الفرق بين سعر البيع والتكلفة الإجمالية للاستيراد، ويجب أن يكون كافيًا لتغطية نفقات الشركة، وتحقيق الربح.

في تلك الخطوة يجب مراعاة تغير سعر العملة المحتمل، حتى يظل لديك هامش ربح مُرضي.

3- وضع أسعار المنافسين في الاعتبار

عند تسعير البضائع المستوردة فلا بد من أخذ المنافسة بعين الاعتبار. إذ يجب أن يكون السعر تنافسيًا، مع السماح بهامش ربح معقول.

4- تحديد سعر بيع معقول

تبعًا للعوامل المذكورة، يجب على الشركة تحديد سعر بيع معقول للبضائع المستوردة، فيكون جيدًا بما يكفي لتحقيق ربح، ولكن ليس مرتفعًا بشكل مبالغ، حتى لا تخسر العملاء المحتملين.

بالتركيز على تلك العوامل ستتمكن من تسعير منتجاتك بالشكل المناسب، وفي حالة تغير ظروف السوق، أو تغير تكلفة الاستيراد فيتعين عليك تعديل الأسعار وفقًا لذلك.

كيف يسهل “إدارة” إتمام عمليات الاستيراد وحساب تكلفتها؟

كيف يسهل "إدارة" إتمام عمليات الاستيراد وحساب تكلفتها؟

يوفر “إدارة” العديد من الخصائص التي تسهل على الشركات إدارة عمليات الاستيراد، فمن خلاله تستطيع:

  • إنشاء قيود تلقائية دقيقة لضبط حسابات الموردين وحسابات مصروفات التكاليف الاستيرادية.
  • إضافة التكاليف الاستيرادية على المشتريات بدقة.
  • إنشاء فواتير مشتريات بعملات متعددة.
  • إصدار تقارير دقيقة لتقييم المخزون والربحية.

وبالتالي، تستطيع حساب تكلفة البضاعة المستوردة، وإدارة كل ما يخص الاستيراد من مكان مركزي واحد يمكنك من متابعة سير عملك من أي مكان وفي أي وقت.

الخلاصة

وبالتالي لا بد من حساب تكلفة البضاعة المستوردة بدقة لتجنب أية خسائر متوقعة، وتستطيع إتمام ذلك من خلال معرفة سعر الوحدة الأساسي، وإضافة تكاليف الشحن والرسوم الجمركية وأية رسوم أخرى كما ذكرنا.

وللتمكن من إدارة عمليات الاستيراد بشكل جيد فأنت بحاجة إلى نظام ERP مناسب يختصر عليك الكثير من الخطوات، ويجعلك على دراية بجميع تفاصيل عملك، حتى تكون مستعدًا لاتخاذ القرارات الفعالة لصالح مؤسستك.

تواصل معنا واعرف أكثر عن نظام ERP المقدم من “إدارة”.

المراجع

How to Calculate the Landed Cost of Imported Products

Easy Guide to Calculating Landed Costs

مقالات ذات صلة

7 دقائق للقراءة

إدارة السيولة النقدية في الشركات: مميزاتها، وتحدياتها، و 6 استراتيجيات فعالة لنجاحها

تؤثر إدارة السيولة النقدية في الشركات بشكل فعال على استمرارية النمو، إذ تكمن أهمية إدارة النقد في وجود بيانات وأرقام واضحة، تدعم الشركة في وضع الخطط، وتتبع النفقات والإيرادات من…

5 دقائق للقراءة

كيفية حساب تكاليف التشغيل في 3 خطوات ونصائح لتحديدها بدقة

أرقام تبدو عادية، لكنها تمثل مفتاح النجاح المالي! يلعب حساب التكاليف التشغيلية بدقة دورًا هامًا في اتخاذ القرارات المالية الصائبة، ولأن الأمر يحتاج إلى خبرة في ذلك الجانب، ففي هذا…

4 دقائق للقراءة

كيفية حساب تكلفة البضاعة المباعة COGS بدقة

تحتاج أي مؤسسة يقوم عملها على بيع المنتجات إلى معرفة تكاليف بيع تلك المنتجات بدقة، حتى تستطيع حساب الأرباح والخسائر، واتخاذ القرارات المالية على أساس سليم. تعرف تلك العملية باسم…