fbpx

دليل شامل عن قائمة الدخل، وكيف نساعدك في إدارة على إنشائها بسهولة

6 دقائق للقراءة
دليل شامل عن قائمة الدخل، وكيف نساعدك في إدارة على إنشائها بسهولة

تعد قائمة الدخل من أهم القوائم المالية التي تًصدر بشكل دوري، لمراقبة وتتبع إيرادات ومصروفات المؤسسة وفروعها أو أقسامها، وتحديد صافي الربح.

وهنا يجد صاحب العمل نفسه أمام قدر كبير من المعلومات المفترض تتبعها بدقة، للحصول على قائمة دخل دقيقة تساعده في اتخاذ القرارات، لكن الأمر يختلف تمامًا مع توفير نظام ERP، إذ يختصر عليك الكثير من خطوات إنشاء قوائم الدخل، ويُمكنك من معالجة تلك البيانات بسرعة وسهولة.

نتعرف من خلال هذا المقال على قائمة الدخل، وأنواعها، وأهم عناصرها التي تسهل عليك فهم الجانب المالي، فتابع معنا.

ما هي قائمة الدخل؟

قائمة الدخل أو بيان الدخل هي قائمة تحدد مدى ربحية أو خسارة الشركة، وتُصدر خلال فترة زمنية محددة، وتُعد واحدة من أهم أربعة بيانات مالية تستخدم لرصد الأداء المالي للشركة مع الميزانية العمومية، وبيان التغيير في حقوق الملكية، وقائمة التدفقات النقدية.

تعد قائمة الدخل مقياسًا لا غنى عنه لأي مؤسسة، وذلك لعرضها صافي الربح أو الخسارة لكل قطاع أو قسم أو فرع بالمؤسسة، وبالتالي تساعد في رصد القطاعات والأقسام ذات الأداء الأقوى مقابل القطاعات الأضعف أداءً.

ما هي عناصر قوائم الدخل؟

هناك العديد من العناصر التي تشتمل عليها قائمة الدخل، ومنها:

1- إيرادات المبيعات

هي حجم الإيرادات التي تجنيها الشركة من تقديم الخدمات أو بيع السلع والمنتجات؛ أي أنها تشمل الأموال التي تجنيها الشركة من ممارسة نشاطها الأساسي فقط.

2- تكلفة البضاعة المباعة / تكلفة المبيعات

هي التكاليف المباشرة للبضائع التي تُباع من قِبل المؤسسة، بما في ذلك تكلفة شرائها، وتغليفها، والعمالة المستخدمة في عملية التغليف، وأي تكاليف مباشرة أخرى، وقد تختلف تلك التكاليف باختلاف طبيعة المؤسسة.

3- إجمالي الربح

إجمالي الربح هو ناتج طرح تكلفة البضائع المباعة من الإيرادات، فنجد أنه يتحقق الربح في نهاية الفترة المالية في حال كان حجم الإيرادات أكبر من المصروفات، والعكس.

ويشيع استخدام ذلك المقياس لمعرفة مدى ربحية أو خسارة الشركة، ويستخدم أيضاً للمقارنة بين أداء الشركات المختلفة.

4- المصاريف التشغيلية

تسمى أيضًا المصاريف العامة أو المصاريف الإدارية، وهي التكاليف غير المباشرة التي تتكبدها الشركة، لمتابعة عملية الإنتاج بالشركة، وتشمل:

  • التسويق والإعلان.
  • الإيجار ومصاريف الصيانة.
  • مرتبات الموظفين والمرافق.

5- الربح التشغيلي

الربح التشغيلي هو الربح المتبقي بعد خصم المصاريف التشغيلية من إجمالي الربح.

6- البنود غير التشغيلية

وتشمل الأرباح التي تجنيها المؤسسة أو الخسائر من الأنشطة غير المرتبطة بنشاطها الأساسي بشكل مباشر.

7- صافي الربح قبل الضرائب

هو إجمالي الربح الذي تحققه المؤسسة بعد خصم جميع التكاليف والنفقات، وقبل خصم مصاريف الضرائب.

8- صافي الربح أو الخسارة

هو صافي الربح الذي تحققه المؤسسة، أو إجمالي الخسارة التي تتكبدها، وذلك بعد خصم جميع التكاليف والنفقات بما في ذلك مصاريف الضرائب.

أنواع قوائم الدخل

أنواع قوائم الدخل

يوجد نوعان من قوائم الدخل المستخدمة في الشركات، وهما:

قائمة الدخل ذات المرحلة الواحدة

تعرض قائمة الدخل ذات المرحلة الواحدة إيرادات ومصروفات الشركة جملة واحدة دون تقسيمها إلى فئات فرعية -تشغيلية وغير تشغيلية-، وبالتالي تٌطبق معادلة واحدة في حساب بيان الدخل، وهي: صافي الدخل = (الإيرادات + المكاسب) – (المصروفات + الخسائر)

ويًعد استخدام قائمة الدخل ذات المرحلة الواحدة هي الخيار الأمثل في حال:

  • احتياج قائمة دخل مبسطة توضح صافي الدخل للمؤسسة.
  • عدم رغبتك في فصل نفقات التشغيل عن تكلفة المبيعات.
  • عدم احتواء عملك على العديد من العمليات المعقدة.

عادة ما تستخدم قائمة الدخل ذات الخطوة الواحدة في الشركات صغيرة الحجم، وتتميز بكونها سهلة الإعداد، وموفرة للوقت، بالإضافة إلى شكلها المبسط الذي يجعلها سهلة التحليل والفهم. ولذا فهي الأنسب لأخذ فكرة عن الوضع المالي للشركة دون التعمق في تفاصيل الحسابات.

ولكن في المقابل تظهر لقوائم الدخل ذات المرحلة الواحدة بعض العيوب والتي تتمثل في تقديم عدد قليل من المعلومات عن حسابات الشركة، والذي يؤدي إلى:

  • عدم القدرة على معرفة صافي الربح أو الخسارة في النشاط الأساسي
  • عدم القدرة على تقييم المركز المالي للشركة
  • نقص المستثمرين، وعجز في رأس المال
  • عدم القدرة على توقع المستقبل المالي للشركة

قائمة الدخل متعددة المراحل

على العكس من قائمة الدخل ذات المرحلة الواحدة تقوم قائمة الدخل متعددة المراحل على تصنيف الإيرادات والمصروفات إلى تشغيلية وغير تشغيلية، وتحتوي على 3 خطوات، وهي:

  • الخطوة الأولى: إجمالي الربح أو الخسارة = صافي المبيعات – تكلفة البضاعة المباعة.
  • الخطوة الثانية: الربح التشغيلي = إجمالي الربح أو الخسارة – المصروفات التشغيلية.
  • الخطوة الثالثة: حساب صافي الدخل = الدخل التشغيلي + البنود غير التشغيلية.

ومن خلال تلك الخطوات يمكنك حساب صافي الدخل للشركات الكبرى كالشركات المدرجة في البورصة، إذ يوفر هذا النوع من القوائم تحليلاً تفصيليًا عن الأداء المالي للشركة، وبالتالي فإن القوائم متعددة المراحل تلعب دورًا هامًا في التخطيط لمستقبل الشركة، ورسم الاستراتيجيات المناسبة لوضعها الحالي.

ومن المميزات التي تقدمها قائمة الدخل متعددة المراحل:

  • إنشاء تقرير إجمالي الربح، والذي يعرض الربح الكلي للمؤسسة
  • تقييم كفاءة الشركة في استغلال الموارد وتوظيفها بالطريقة الصحيحة.
  • إنشاء تقرير الدخل التشغيلي، وهو تقرير ذو أهمية في تقييم مدى ربحية الشركة من نشاطها الأساسي.

وبالطبع نلاحظ أن قائمة الدخل متعددة المراحل أكثر تعقيدًا في الفهم من نظيرتها ذات المرحلة الواحدة، مع إهدار الكثير من الوقت في تصنيف وتسجيل المصروفات والإيرادات، والذي يعد من مساوئ هذا النوع من قوائم الدخل.

تحليل قائمة الدخل

يمكنك تحليل قائمة الدخل في المحاسبة بأكثر من طريقة، فمثلاً يمكن ملاحظة خانة صافي الدخل، ومقابلتها بقوائم الدخل السابقة، لمعرفة التغيرات في صافي الربح سواء بالزيادة أو بالنقصان.

ويمكن أيضًا رصد النفقات بسهولة عن طريق التحليل الرأسي للبيان، فبداية من بند تكلفة البضائع المباعة أو تكلفة المبيعات توضح لنا القائمة حجم التكاليف والالتزامات التي قد تؤثر على مقدار الربح من النشاط؛ مما يفتح لك الطريق لتحليل تلك النفقات، وتقليل ضخ الأموال في الجهات غير المربحة.

يمكنك أيضاً مقارنة كل بند بمثيله من السنوات السابقة؛ ومن ثم تتضح نتيجة الاستراتيجيات المستحدثة أكثر، وتستطيع ملاحظة وقع التغييرات التي طرأت على الشركة.

ومن أسهل الحلول التي يمكن تنفيذها هي مراجعة الملاحظات والتحليلات على البيانات المالية التي دونها محاسب الشركة، وفهم الوضع المالي بشكل أحسن وأوقع.

أهداف قائمة الدخل

تساعد تلك القوائم في عرض صورة كاملة عن النشاط المالي للمؤسسة؛ إذ تمكن رجال الأعمال من:

  • اتخاذ القرار الصائب عن طريق عرض البيانات بشكل تحليلي.
  • تحديد مدى ربحية أو خسارة الشركة وبالتالي زيادة قيمة الأسهم أو العكس.
  • تقليل النفقات وإعادة توجيه الأموال بما يتناسب مع الوضع المالي للشركة.
  • التأكد من سير الاستراتيجيات والخطط في الطريق الصحيح.
  • تحديد المشكلات المالية التي تتعرض لها الشركة معقدة كانت أو بسيطة.
  • تحليل الأداء والوضع المالي للشركة.
  • مراقبة الأرباح والخسائر عن قرب.
  • المساعدة في إعداد الموازنة العامة للشركة.

قائمة الدخل الشاملة

قائمة الدخل الشاملة هي قائمة تبلور صافي الربح أو الخسارة، ويتم الحصول عليها بعد إنشاء قائمة الدخل، فتحتوي على جميع المكاسب والخسائر غير المحققة على الأصول، وفي الغالب يستخدم هذا النوع من القوائم في الشركات الدولية متعددة الأفرع.

فنجد في قائمة الدخل الشاملة:

  • حسابات الشركة الرئيسة
  • البنود المتعلقة بالعمليات المتبادلة بين الشركات
  • تقديرات أصول الشركة والتغييرات التي طرأت عليها
  • المبالغ المدفوعة للضرائب
  • الإيرادات غير الاعتيادية، أي الإيرادات المحققة عن طريق نشاط مغاير لنشاط الشركة
  • الأرباح والخسائر الناجمة من الاستثمار في سوق الأسهم
  • مراقبة التدفق النقدي

يمكن الاستناد على قائمة الدخل الشامل كمصدر للمعلومات في إيجاد حلول لزيادة إيرادات الشركة عن طريق ضبط التكاليف التي تنفقها الشركة؛ إذ تعرض القائمة جميع التكاليف والمصروفات المباشرة وغير المباشرة، وبالتالي تمكن الشركة من توفير نفقاتها.

قائمة الدخل وقائمة المركز المالي

عناصر تعرضها قائمة المركز المالي

يتضح الفارق بين قائمة الدخل والمركز المالي في أن قائمة الدخل تعرض الأرباح والخسائر والإيرادات والمصروفات خلال فترة زمنية محددة، ولكن نلاحظ أن قائمة المركز المالي لها طابع أكثر شمولية، إذ تعرض:

  • الأصول المملوكة للشركة.
  • خصوم الشركة والتزاماتها.
  • حقوق المساهمين وملاك الشركة.

إذًا فقائمة المركز المالي تعطي نظرة ثاقبة عما تمتلكه الشركة من أصول، وما تدين به، بالإضافة إلى حقوق المساهمين والملاك، وعلى النقيض، فإن المركز المالي لا يعرض تفاصيل الحسابات التي تتم داخل المؤسسة.

ولذا تعد قائمة الدخل وقائمة المركز المالي من أهم البيانات التي يتطلع عليها رجال الأعمال قبل استثمار أموالهم في أي شركة، ويستخدم المحللون أيضاً قائمة المركز المالي في الشركة لحساب النسب المالية.

كيف تساعدك “إدارة” في إنشاء قائمة الدخل؟

يتيح لك برنامج “إدارة” السحابي إنشاء أهم التقارير المحاسبية وقوائم الدخل بكل دقة، ويمكنك من تسجيل جميع المعاملات الحسابية التي تًنفذ داخل المؤسسة يوميًا ثم استدعائها مرة أخرى بسهولة عند الحاجة.

يساعدك البرنامج أيضاً في متابعة نمو حجم الإيرادات وأداء الشركة، إذ يتيح عرض قوائم الدخل للسنوات السابقة، والمقارنة بينها، للحصول على نتائج تساعدك في تطوير استراتيجيتك، ووضع الخطط بناءً على نتائج فعلية على أرض الواقع.

يمكنك البرنامج أيضًا من تحديد بداية ونهاية الفترات المالية التي تود إنشاء قائمة الدخل خلالها، وبالتالي يمكنك فرض سيطرتك بصورة أكبر على النظام، وتطويعه من خلال ضغطات معدودة.

بالإضافة لذلك فيمكن لـ “إدارة” تسجيل عدد ضخم من العمليات المتعلقة بالأصول والمصروفات والفواتير يوميًا، وعرضها بمرونة عبر تقارير موضحة لكافة التفصيلات المطلوبة.

تواصل معنا الآن واطلب عرضًا توضيحيًا.

المصادر

Income statement
Balance Sheet: Explanation, Components, and Examples
What are the main parts of an income statement?

مقالات ذات صلة

5 دقائق للقراءة

كيفية حساب تكلفة البضاعة المستوردة وتحديد سعرها

تلجأ العديد من الشركات إلى استيراد البضائع بهدف التنويع في المنتجات، والوصول إلى أسواق جديدة، إلا أن تلك العملية تحمل في طياتها عدة تحديات، أبرزها ضرورة حساب تكلفة البضاعة المستوردة…

7 دقائق للقراءة

إدارة السيولة النقدية في الشركات: مميزاتها، وتحدياتها، و 6 استراتيجيات فعالة لنجاحها

تؤثر إدارة السيولة النقدية في الشركات بشكل فعال على استمرارية النمو، إذ تكمن أهمية إدارة النقد في وجود بيانات وأرقام واضحة، تدعم الشركة في وضع الخطط، وتتبع النفقات والإيرادات من…

7 دقائق للقراءة

طرق التلاعب في القوائم المالية | تعرف على أبرز 7 طرق، وكيفية الكشف عنها

ما طرق التلاعب في القوائم المالية؟ يُعاني البعض من أعمال خفية في القوائم النقدية تعود بالضرر على مستقبل الصورة العامة للشركات، ولتجنب توابع ذلك، نكشف لك الستار في هذا المقال…