fbpx

أبرز الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة وكيفية التغلب عليها

8 دقائق للقراءة
أبرز الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة وكيفية التغلب عليها

ما هي الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة؟

يرتبط إنشاء المشاريع التجارية بالكثير من التحديات التي تشكل محطة فارقة في مستقبلها، لذا نوضح لك في هذا المقال أبرز التحديات التي يجب على صاحب العمل أن يضعها في الاعتبار، وكيفية التعامل معها بشكل صحيح، لتصبح رحلته التجارية أيسر وأكثر إنتاجًا.

تعرف معنا على تفاصيل ذلك.

الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة

تحديات تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة

تتمثل أبرز الصعوبات التي تواجه أصحاب الشركات الصغيرة والمتوسطة في:

1- الوصول المحدود إلى رأس المال

يبدأ أصحاب الأعمال الصغيرة مشاريعهم بالكثير من الآمال والخطط حول تنمية هذه المشاريع وتحقيق حلم الريادة، وسرعان ما يصطدمون بأول تحدٍ واقعي، وهو تمويل المشروع، والحصول على رأس مال مناسب له، فهي غير جاذبة للمستثمرين، إذ يرى البعض أن الاستثمار في مثل تلك الشركات يضم في طياته الكثير من الخطر.

كيفية التغلب على محدودية رأس المال

للتغلب على هذا التحدي فهناك العديد من الحلول القابلة للتطبيق مثل:

استغلال منصات التمويل الجماعي

أضفت بعض المنصات الطابع الديمقراطي على جمع التبرعات مثل: Kickstarter، و Indiegogo، ويمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة استغلال تلك المنصات في عرض مشاريعها أو منتجاتها لجمهور واسع، والحصول على تمويل من الداعمين الأفراد.

على سبيل المثال، جمعت ساعة Pebble Time الذكية أكثر من 20 مليون دولار على موقع Kickstarter، مما يوضح كيف يمكن للتمويل الجماعي أن يكون أداة قوية للشركات الصغيرة والمتوسطة.

تقليل التكاليف

ابدأ بإجراء تدقيق شامل لنفقات عملك، وافحص كل بند في ميزانيتك، لتحديد المجالات التي يمكنك من خلالها خفض التكاليف، والتغلب على أبرز الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

صنف أيضًا نفقاتك إلى “أساسية” و”غير ضرورية”، حتى تكون على دراية بمدى أهمية جهات الإنفاق.

إلى جانب ذلك، تواصل مع مورديك وتفاوض بشأن شروط أفضل، اطلب تخفيضات على المشتريات بالجملة، واستكشف موردين بديلين للحصول على أسعار تنافسية.

إنشاء شراكات مع مؤسسات تكميلية

تتضمن الشراكات الاستراتيجية التعاون مع الشركات أو المنظمات الأخرى بطريقة تفيد كلا الطرفين، وبالنسبة للشركات الصغيرة والمتوسطة، يمكن أن تكون هذه الشراكات ذات قيمة بعدة طرق:

  • الوصول إلى الموارد المشتركة التي قد تكون مكلفة في حالة الحصول عليها بشكل مستقل
  • تقاسم العبء المالي لمشاريع أو مبادرات معينة، وتوسيع نطاق وصولك.
  • الاستفادة من قاعدة عملاء الشريك

2- إدارة التدفق النقدي

حالة التدفق النقدي هي إحدى ضروريات نجاح أي نشاط تجاري، فالعمل بحاجة لدفع النفقات التشغيلية ومستحقات الديون، وبدون توفر النقد لا يمكن للعمل التوسع أو تطوير أنشطته.

ويعد الحفاظ على تدفق نقدي منضبط أحد أبرز الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة، بسبب الدخل والنفقات غير المنتظمة.

كيفية إدارة التدفق النقدي في الشركات الصغيرة والمتوسطة

تظهر خطوات التغلب على ذلك التحدي في:

التنبؤ بالتدفق النقدي

يجب على الشركات الصغيرة والمتوسطة إنشاء تنبؤات مفصلة للتدفق النقدي توضح الإيرادات والنفقات على مدى فترة محددة، مما يساعدها على توقع الفترات العجاف والتخطيط وفقًا لذلك. على سبيل المثال: يمكن لشركة بيع بالتجزئة صغيرة استخدام بيانات المبيعات التاريخية للتنبؤ بالتقلبات الموسمية في التدفق النقدي.

تخصيص أموال للطوارئ

لا بد من تخصيص جزء من الأرباح لصناديق الطوارئ، إذ توفر تلك الصناديق شبكة أمان للنفقات غير المتوقعة.

التفاوض على شروط الدفع

يمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة التفاوض على شروط دفع مرنة مع الموردين والعملاء. على سبيل المثال: يمكن لشركة ناشئة في مجال التكنولوجيا مناقشة جداول الدفع الممتدة مع الموردين، لتتناسب مع دورات التدفق النقدي الخاصة بهم.

تطبيق حلول الدفع الرقمية

إن تشجيع العملاء على استخدام طرق الدفع الرقمية يمكن أن يؤدي إلى تسريع استلام الأموال. يمكن للمتجر عبر الإنترنت أن يقدم خيارات دفع رقمية متنوعة، مثل PayPal أو محافظ الهاتف المحمول، من أجل راحة العملاء.

3- ارتفاع تكاليف التشغيل

يعد ارتفاع التكاليف التشغيلية من أبرز الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة، إذ تؤدي إلى تآكل أرباحها، مما يجعل الاستدامة صعبة، ويمكن أن تنبع هذه التكاليف من مصادر مختلفة، بما في ذلك:

  • الإيجار
  • المرافق
  • العمالة
  • إدارة المخزون

نصائح لتقليل تكاليف التشغيل

يمكنك تقليل نفقات التشغيل بتطبيق الخطوات الآتية:

إعادة التفاوض بشأن عقود الإيجار

قد يؤدي التفاوض بشأن اتفاقيات الإيجار مع أصحاب الممتلكات إلى تحقيق تأثير كبير على تكاليف الإيجار. على سبيل المثال: يمكن لمتجر بيع بالتجزئة إعادة التفاوض بشأن عقده عند انتهاء الاتفاق الحالي للحصول على أسعار إيجار أقل.

تحسين إدارة المخزون

يمكن للشركات تنفيذ تقنيات إدارة المخزون عند الطلب، لتقليل التكاليف المرتبطة بالمخزون، ويمكن تسهيل تطبيق ذلك من خلال الاستعانة بأنظمة ERP، فمن خلالها يمكنك الحصول على رؤية في الوقت الفعلي لمستوى المخزون، وبالتالي التخلص من أبرز الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

تفويض الوظائف غير الأساسية

تستطيع تفويض الوظائف غير الأساسية مثل: المحاسبة، ودعم العملاء، أو خدمات تقنية المعلومات إلى مقدمي خدمات متخصصين، وذلك لتوفير تكاليف التوظيف والتدريب.

4- المنافسة الشديدة

أحد الأمور المزعجة والمخيفة لأصحاب الأعمال الصغيرة قبل إطلاق مشاريعهم وبعدها هو وجود الكثير من المنافسين الذين يعملون في نفس المجال، كيف سأحصل على الزبائن وأحقق انتشارًا واسعًا وأنمي تجارتي الصغيرة وسط كل هؤلاء المنافسين!

كيفية التغلب على المنافسة الشديدة

يكمن الحل هنا في:

التركيز على الميزة التنافسية

حلل المنتجات التي تقدمها، وقارن بينها وبين المنافسين، وحدد القيمة التنافسية التي تميزك، ومن ثم ركز على عرضها بوضوح عند التسويق لعملك.

بناء علاقات قوية مع الزبائن

التركيز على بناء علاقات دائمة وقوية مع الزبائن يساعد بشكل كبير في الاحتفاظ بقاعدة الزبائن، والتفرد في السوق. مثلاً، يمكن لورشة تصميم داخلي صغيرة الاستماع بعناية لاحتياجات العملاء، وتنفيذ تصاميم مخصصة وفقًا لهذه الاحتياجات.

الاستفادة من وسائل التواصل الاجتماعي للتسويق

استخدام وسائل التواصل الاجتماعي بشكل فعّال يُمَكن المشروعات الصغيرة والمتوسطة من بناء مجتمع عبر الإنترنت، والبقاء في المنافسة في العصر الرقمي الذي نعيشه، لذا احرص على بناء تواجد قوي على تلك المنصات.

5- صعوبة إيجاد الموظف المناسب

تعد عملية تعيين الموظف المناسب للمكان المناسب من أدق الأمور بالنسبة لأي عمل، وتندرج تحت أبرز الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة نظرًا لقلة الخبرة في هذا الأمر، فقد تصنع إعلانًا عن وظيفةٍ شاغرة و يكلفك الكثير ويتقدم عددًا لا بأس به ثم تختار واحدًا، وتكتشف بمرور الوقت عدم كفاءته.

كيفية التغلب على صعوبة التوظيف

يمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة التغلب على صعوبات التوظيف كالتالي:

تدريب وتطوير الموارد البشرية

يجب على المالكين الاستثمار في تعليم وتطوير الموارد البشرية الخاصة بهم، ويمكنهم حضور ورش العمل أو الندوات أو الدورات التدريبية عبر الإنترنت التي تركز على التوظيف وإجراء المقابلات وأفضل ممارسات الموارد البشرية.

الاستعانة بمصادر خارجية لوظائف الموارد البشرية

إذا شعرت بالإرهاق من مسؤوليات الموارد البشرية، فيمكنك التفكير في الاستعانة بمصادر خارجية، للتعامل مع مهام مثل: التوظيف والتأهيل وعلاقات الموظفين، مما يسمح لك بالتركيز على مسؤولياتك التجارية الأساسية.

التركيز على الاحتفاظ بالموظفين

لتقليل معدل دوران الموظفين، يجب على المالك إعطاء الأولوية لرضا الموظفين ومشاركتهم، ويمكن أن تساعد تقييمات الأداء في الحفاظ على الموظفين المتميزين.

6- إدارة التوسعات

مع نمو وتوسع الشركات فإنها غالبًا ما تواجه سلسلة جديدة من التحديات المتعلقة بإدارة هذا التوسع بفعالية مثل: قيود الموارد، وزيادة المنافسة، والتعقيد التشغيلي، وما إلى ذلك، مما يجعل تلك النقطة من أبرز الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

كيفية التغلب على تحديات إدارة التوسعات

للتغلب على التحديات المرتبطة بإدارة التوسع، يمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة تنفيذ نهج استراتيجي يركز على التخطيط وتخصيص الموارد والكفاءة التشغيلية، وذلك من خلال الخطوات الآتية:

إنشاء خطة عمل شاملة

طوّر خطة عمل مفصلة تحدد استراتيجية التوسع، بما في ذلك التوقعات المالية، ومعالم النمو، وتقييمات المخاطر، على أن تكون هذه الخطة بمثابة خريطة طريق لرحلة التوسع.

إجراء أبحاث السوق

يمكنك إجراء أبحاث سوقية شاملة لتحديد الأسواق المستهدفة، وتفضيلات المستهلكين، والمنافسة في مجالات جديدة، وتصميم استراتيجيات التسويق والمبيعات بما يتناسب مع ظروف السوق المحلية.

التخطيط المالي

لا بد من تأمين التمويل أو رأس المال اللازم لتمويل التوسع، وذلك لتجنب مشاكل التدفق النقدي.

الاهتمام بالكفاءة التشغيلية

احرص على تبسيط العمليات داخل مؤسستك من خلال تحسين العمليات، والاستثمار في التكنولوجيا، إذ يساعد ذلك في التخلص من العديد من الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

مراقبة الجودة

حافظ على تركيزك القوي على مراقبة الجودة، ورضا العملاء، حتى تتمكن من البقاء في المنافسة، وتصدرها.

إدارة المخاطر

حدد المخاطر المحتملة المرتبطة بالتوسع، مثل: تشبع السوق أو التحديات التنظيمية، وطور استراتيجيات لمعالجة هذه المخاوف.

7- جذب عملاء جدد

إحدى الصعوبات التي تواجه المشروعات الشركات الصغيرة والمتوسطة هي الحاجة المستمرة لجذب عملاء جدد للحفاظ على أعمالهم وتنميتها. ترتبط العديد من المشاكل بهذه المهمة:

  • صعوبة التعرف على العلامة التجارية أو وصول العملاء المحتملين إليها بشكل فعال.
  • قيود ميزانية التسويق، مما يحد من القدرة على التنافس مع المنافسين الأكبر من حيث الانتشار.
  • المنافسة الشديدة، مما يجعل من الصعب التميز.
  • تغيير سلوك المستهلك.

نصائح لتسهيل جذب العملاء الجدد

لجذب عملاء جدد، يمكن للشركات الصغيرة والمتوسطة استخدام مجموعة متنوعة من الاستراتيجيات، مثل:

الاهتمام بالتسويق المحتوى وتحسين محركات البحث

يساهم إنشاء محتوى قيم وملائم يلبي احتياجات واهتمامات الجمهور المستهدف في جذب المزيد من الزيارات إلى موقع الويب الخاص بالنشاط التجاري، مما يزيد من فرصة ظهورك لعملاء جدد.

إلى جانب ذلك، تلعب أيضًا تطبيق تقنيات تحسين محركات البحث (SEO) دورًا كبيرًا في تعزيز إمكانية اكتشاف موقعك عبر الإنترنت، وبالتالي تستطيع التغلب على واحدة من أبرز الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

المشاركة في وسائل التواصل الاجتماعي

تسمح المشاركة النشطة على منصات التواصل الاجتماعي للشركات الصغيرة والمتوسطة بالتفاعل مع العملاء المحتملين بشكل مباشر وبناء متابعين مخلصين، ويمكن تشغيل الحملات الإعلانية المستهدفة على وسائل التواصل الاجتماعي إلى الوصول إلى جمهور محدد.

تطبيق برامج الإحالة – Referral Programs

تشجع تلك البرامج العملاء الراضين على إحالة عملاء جدد إلى الشركة، يساهم تقديم حوافز أو خصومات للإحالات بشكل كبير في تعزيز فعالية هذه الإستراتيجية.

كيف تساهم التكنولوجيا في التغلب على الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة؟

الاستثمار في الأدوات التكنولوجية في عملك يعني أنك توفر المزيد من الوقت والجهد، وتتغلب على العديد من صعوبات الشركات الصغيرة والمتوسطة، إذ تساعدك تلك الأدوات على:

تحسين الكفاءة

تعمل أدوات التكنولوجيا مثل: برامج الـ ERP، ومنصات إدارة المشاريع على تبسيط العمليات، مما يسمح للشركات الصغيرة والمتوسطة بإنجاز المزيد بموارد محدودة.

خفض التكلفة

تعمل الحوسبة السحابية وأدوات التعاون الافتراضي على تقليل الحاجة إلى البنية التحتية المادية، مما يساعدك على تقليل تكاليف التشغيل بشكل كبير، مما يمكنك من التغلب على واحدة من الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

تعزيز الاتصالات

تعمل أدوات التعاون على تحسين التواصل داخل الشركات الصغيرة والمتوسطة حتى في إعدادات العمل عن بعد، مما يعزز العمل الجماعي، ويزيد من الكفاءة.

توسيع السوق

تتيح منصات التجارة الإلكترونية وأدوات التسويق الرقمي للشركات الصغيرة والمتوسطة الوصول إلى جمهور عالمي، وتوسيع تواجدها في السوق.

تحليل البيانات

توفر أدوات التحليلات رؤى قيمة حول سلوك العملاء، مما يساعد الشركات الصغيرة والمتوسطة على اتخاذ قرارات مستنيرة بناءً على بيانات دقيقة.

تأمين البيانات

يمكن لأدوات التكنولوجيا حماية الشركات الصغيرة والمتوسطة من التهديدات السيبرانية، مما يضمن سلامة البيانات الحساسة، واستمرارية الأعمال.

استعن بـ “إدارة” وتغلب على العديد من التحديات

أقسام برنامج "إدارة"

“إدارة” هو برنامج محاسبي متكامل يدعم الشركات الصغيرة والمتوسطة، ويساعدها على تبسيط سير العمل ورفع مستوى الكفاءة، والتغلب على العديد من الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة من خلال توفير مجموعة من الأقسام المرتبطة داخل نظام مركزي واحد وهي:

  • قسم المخازن
  • قسم التصنيع
  • قسم المبيعات
  • قسم المشتريات
  • قسم الأصول الثابتة
  • قسم نقاط البيع
  • قسم الحسابات

وبالتالي لن يعمل كل قسم في الشركة في جزيرة منعزلة عن الآخر! مما يتيح تكوين نظرة شاملة عن عملك بسهولة، ومن ثم اتخاذ القرارات الفعالة.

إلى جانب ذلك، يوفر “إدارة” مجموعة من الخصائص التي لا غنى عنها في عملك، إذ يمكنك من:

  • التخلص من البيانات الورقية التي يزيد معها معدل الخطأ، ونقل عملك إلى السحابة.
  • تتبع تفاصيل عملك بشكل لحظي من أي مكان وفي أي وقت.
  • إنشاء التقارير التي تجعلك مطلعًا على بيانات عملك بدقة.
  • تحديد نقطة إعادة الطلب للتغلب على زيادة المخزون لديك.
  • إجراء العمليات المحاسبية المختلفة بسهولة ودقة.
  • حماية جميع بياناتك في نظام مشفر.

بالإضافة إلى المزيد من الخصائص التي يمكنك التعرف على تفاصيلها من خلال مقال: أفضل برنامج محاسبي متكامل.

الخلاصة

هناك العديد من الصعوبات التي تواجه المشروعات الصغيرة والمتوسطة مثل: الوصول المحدود إلى رأس المال، والتحديات المرتبطة بإدارة التدفقات النقدية، وارتفاع تكاليف التشغيل، وما إلى ذلك كما ذكرنا.

ويجب على صاحب الشركة أن يكون مُدركًا لتلك الصعوبات، وطريقة التعامل معها بالشكل الأمثل، للحفاظ على الاستمرارية، والنجاح.

وللبقاء في المنافسة لا بد من الاستثمار في الأدوات التكنولوجية التي تختصر عليك الوقت والجهد، وتساعد على إنجاز عملك بشكل أسرع، مثل برامج ERP.

تواصل معنا واعرف أكثر عن برنامج ERP المقدم من “إدارة”.

المراجع

The 7 Biggest Challenges SMEs Face and How To Overcome Them

7 Common Challenges Faced By SMEs And Their Solutions

مقالات ذات صلة

5 دقائق للقراءة

إدارة دورة حياة المنتج ودور برامج ERP في تعزيز كفاءتها

هل تسعى شركتك للبقاء في المنافسة في سوق مليء بالتحديات؟ في عالمنا الحديث المليء بالتنافسية الشديدة وتطور التكنولوجيا بسرعة البرق، تُعَدُ إدارة دورة حياة المنتج (PLM) بمثابة العامل السري في…

5 دقائق للقراءة

برنامج سوبر ماركت من “إدارة” 2023 | تمتع بأفضل الخصائص

مع تزايد ضغط العمل في محل السوبر ماركت والحاجة إلى سرعة تسجيل عمليات تداول السلع يتطلب الأمر الاستعانة ببرنامج يساعدك في تنظيم تلك العمليات وإتمامها بسرعة ودقة. ولذا حرصنا في…

4 دقائق للقراءة

لماذا تحتاج إلى نظام ERP إذا كنت تمتلك متجر ملابس إلكتروني؟

يتوقف نجاح متجرك الإلكتروني -لا سيما إن كان متجر ملابس إلكتروني- على العديد من العوامل، ويعد استخدام نظام ERP أحد أبرز تلك العوامل، إذ يساعدك على متابعة كل ما يتعلق…